توقيع اتفاقية شراكة بين ووزارة الصناعة والتجارة و “بيم” لتطوير التزود المحلي

توقيع اتفاقية شراكة بين ووزارة الصناعة والتجارة و “بيم” لتطوير التزود المحلي

 

تم توقيع اتفاقية شراكة من طرف وزير الصناعة والتجارة، السيد رياض مزور، ورئيس مجلس إدارة بيم المغرب، السيد هالوك دورتلو أوغلو، و ذلك من اجل تطوير تزويد محلات الشركة بالمنتجات المحلية، وذلك اليوم الأربعاء 5 أكتوبر 2022 بالدار البيضاء.
و تهدف الشراكة تعزيز حضور المنتجات محلية الصنع داخل بيم، خاصة في قطاعي صناعة النسيج والصناعات الغذائية، من خلال العمل المتواصل على تعويض الواردات بالمنتجات المحلية.

 


كما ذكر بلاغ الاتفاقية ان ” بيم المغرب تعتزم بحلول سنة 2025، رفع نسبة منتجاتها الخاصة المصنعة في المغرب إلى 80 في المائة بالنسبة للمنتجات الغذائية، و90 في المائة فيما يخص المنسوجات.”
كما ورد في البلاغ أن هذه الشراكة “تندرج ضمن استراتيجية علامة “صُنع في المغرب” التي تجعل من الواردات المحلية محورًا رئيسيًا للتطوير، وتشجع تعزيز الإنتاج المحلي لمختلف العلامات الموزعة، كما أنها تنسجم مع الاستراتيجية الصناعية للمملكة المغربية الرامية إلى توفير منافذ جديدة للإنتاج المحلي، وتحسين تنافسية المصنعين وجعل “صُنع في المغرب” علامة ترمز إلى الجودة.”
و لقد أكد الوزير مزور في هذا الإطار: “يندرج تعزيز السيادة الصناعية والتجارية للمغرب ضمن أولويات الحكومة التي تستند على التوجيهات الملكية السامية. نوقع اليوم اتفاقية شراكة جديدة ترمي إلى تطوير التزود المحلي لمجموعة بيم من لدن الصُناع المحليين”.
كما اكد على أن علامة “صُنع في المغرب” توفر كل الإمكانات لتقديم حلول لاحتياجات المجموعة، مع تلبية معايير جودة العلامة، ذلك أن مصنعينا برهنوا مرارًا وتكرارًا على قدرتهم العالية على تصنيع منتجات ذات جودة استثنائية.”
أما بالنسبة للطرف الثاني، أفاد هالوك دورتلو أوغلو قائلاً: “تستند القدرة التنافسية لنموذج بيم على اقتراح منتجات ذات جودة عالية بأسعار منخفضة. وبناء على ذلك، فإن التزود الذكي والتحكم في التكاليف يُعدان عنصرين حاسمين لنجاح نموذجنا. اليوم، تقدم متاجر بيم أكثر من 80 في المائة من المنتجات المحلية المغربية، و51 في المائة من منتجات علاماتها الخاصة تحمل علامة “صُنع في المغرب”.”
و في إطار هذه الشراكة، ستقوم الوزارة بتسهيل عمل بيم من خلال ربط الاتصال مع الصُناع المحليين لتزويد المجموعة بالمنتجات المحلية، كما سيستفيد المشغلون والموردون المغاربة الذين تختارهم بيم من المواكبة لاحترام معايير المجموعة.

 

شارك المقال
  • تم النسخ
تعليقات ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)