الاتحاد الإفريقي يدين بشدة الهجومات على بعثة “مونسكو”

أدان الاتحاد الإفريقي التحريض على الكراهية والهجمات التي تستهدف بعثة منظمة الأمم المتحدة لتحقيق الاستقرار في جمهورية الكونغو الديمقراطية، التي أودت بحياة ثلاثة من القبعات الزرق شرق جمهورية الكونغو، ضمنهم جندي بتجريدة القوات المسلحة الملكية.

على هذا الأساس، قال رئيس مفوضية الاتحاد الإفريقي، موسى فقي محمد، في بيان يومه الجمعة يوليوز الجاري، إنه يتابع بقلق، الوضع الأمني في شرق جمهورية الكونغو الديمقراطية، معبرا عن إدانته الشديدة للتحريض على الكراهية والهجمات ضد بعثة منظمة الأمم المتحدة لتحقيق الاستقرار في جمهورية الكونغو الديمقراطية والتي أودت بحياة ثلاثة من عناصر القبعات الزرق.

أضاف رئيس المفوضية، أنه من الواجب ضبط النفس وتمكين مبادرات الاتحاد الأفريقي الجارية، تحت قياة الرئيس الأنغولي ،جواو لورونسو، ورئيس المؤتمر الدولي لمنطقة البحيرات الكبرى ، وكذلك مجموعة دول شرق إفريقيا، من الاستمرار، من أجل تحقيق السلام.

هذا، ودعا إلى وقف فوري لكافة أشكال العنف من قبل السكان والجماعات المسلحة التي تستهدف أفراد وممتلكات البعثة الاممية بجمهورية الكونغو الديمقراطية، كما شجع سلطات هذا البلد على اتخاذ التدابير اللازمة لوضع حد لأعمال العنف هذه وإقرار السلام في المنطقة.

شارك المقال
  • تم النسخ
تعليقات ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)