fbpx
الإثنين 20 مايو 2024

البرلمان الإسباني يجدد الثقة في بيدرو سانشيز رئيسا للحكومة

البرلمان الإسباني يجدد الثقة في بيدرو سانشيز رئيسا للحكومة

 

حصل بيدرو سانشيز، الزعيم التقدمي الإسباني، على ولاية ثانية كرئيس للوزراء يوم الخميس بعد اتفاق استقطابي لأحزاب صغيرة و منحه العفو للانفصاليين الكاتالونيين، مما منحه الدعم الكافي في البرلمان ليحكم بائتلاف هش على رأس السلطة التنفيذية في اسبانيا.

 

و أعلنت رئيسة مجلس النواب فوز سانشيز بتصويت على الثقة في البرلمان الخميس، ما يبقيه على رأس الحكومة لولاية جديدة مدتها أربع سنوات، مستفيدا من تأييد الحزب الانفصالي في كاتالونيا. فيما اتهم الحزب الشعبي بزعامة المحافظ ألبرتو نونييث فيخو رئيس الوزراء الاشتراكي سانشيز بتقديم تنازلات بهدف وحيد وهو البقاء في السلطة.

 

ويأتي انتخاب سانشيز بعدما اختاره الملك فليبي السادس ليُشكل حكومة جديدة، بعدما لم يستطع منافسه القوي في الانتخابات نونييث فييخو من تشكيلها. ليرأس الحكومة لأربع سنوات مقبلة بعدما ترأسها سنة 2018.

 

وعاشت إسبانيا فترة من الاستقطاب السياسي منذ انتخابات يوليوز الماضي، حيث لم يستطع فييخو من تشكيل الحكومة، ليدخل سانشيز في مفاوضات طويلة مع الأحزاب لينال ثقتها في الأخير.

 

 

شارك المقال
  • تم النسخ
تعليقات ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)