براد بيت: أنجلينا جولى سعت لإلحاق الأذى بى بعد بيعها مزرعة لرجل أعمال روسى

أشارت وثائق قانونية جديدة أن الممثلة العالمية أنجلينا جولي “سعت إلى إلحاق الأذى” بزوجها السابق الممثل العالمى براد بيت، وذلك عند بيعها حصتها في مزرعة العنب المملوكة لهما إلى أحد رجال الأعمال الروس، وفقا للتقرير الذى نشر على موقع “bbc”.

وهو ما دفع براد بيت لمقاضاة زوجته السابقة أنجلينا جولي عقب بيع حصتها في مزرعة الكروم الفرنسية التي اشتراها معًا في عام 2008، كما أكد أن قرارها بيع نصيبها إلى رجل أعمال روسي أجبره على الدخول في شراكة مع “شخص غريب لديه نوايا غير معروفة”.

ووفقا للتقرير الذى نشرعلى موقع ” bbc”، لم تعلق جولى على هذه القضية لأى من وسائل الإعلام.

وكان قد اشترى الزوجان حصة كبيرة في شركة فرنسية كبيرة تدعى  Chateau Miraval SA، والتي تضم منزلاً ومزرعة عنب في جنوب فرنسا خلال عام 2008، وتزوج الثنائى هناك بعد ست سنوات، إلا أن انفصالهما فجر عديد من الأزمات بين الثنائى منها الأزمة الأخيرة.

وأكدت تصريحات بيت على اتفاقهما هو وزوجته السابقة على عدم بيع حصصهما في المكان دون إذن الآخر، وفي الوثائق القانونية يزعم أن جولي باعت حصتها إلى شركة تصنيع مشروبات في لوكسمبورج والتي يسيطر عليها الروسي يوري شيفلر، دون علم زوجها السابق براد بيت.

شارك المقال
  • تم النسخ
تعليقات ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)