fbpx
الأحد 14 أبريل 2024

حدث غير متوقع في مهرجان البحر الأبيض المتوسط بتطوان يربك حسابات المنظمين‎

عرفت الدورة 27 لمهرجان سينما البحر الأبيض المتوسط، التي تحتضنها مدينة تطوان، عزوفا جماهيريا واضحا، وضع اللجنة المنظمة في مأزق حقيقي، حول التظاهرة لمادة دسمة للسخرية عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

هذا الغياب الجماهيري، وضع المقدمين في موقف محرج عند تقديم الأفلام والممثلين الذين شاركوا فيها، حيث وجدوا أنفسهم أمام متابعين معدودين على أصابع اليد الواحدة، ولم تفلح الفقرات الإعلانية الممولة، والمنشورات التي تزينت بها المدينة، في رفع الإقبال على حضور فعاليات المهرجان.

هذا العزوف، حمل العديد من المتابعين أسبابه للمنظمين الذين احتكروا الدعوات وقاموا باقتسامها بينهم، على حساب المهتمين بالفن السابع، فيما ذهبت فئة أخرى للاعتقاد أن هذا الغياب دليل على معاناة الجمهور التطواني، الذي يقاسي مرارة الحياة في ظل ارتفاع الأسعار، ولم يعد يبالي بأحداث تعتبر من الكماليات.

شارك المقال
  • تم النسخ
تعليقات ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)