شنقريحة يفجر مطار الجزائر…حرائق خطيرة و إهمال في الصيانة

ياسين لفداوي

إندلع حريق ضخم بمطار الجزائر العاصمة في مركز تموين وسط المطار، يوم الاثنين 25 يوليوز الجاري على الساعة الثانية صباحا، خلف خسائر مادية جسيمة.

هذا وليست هذه هي المرة الأولى التي تشهد فيها الخطوط الجزائرية حوادث وفضائح مماثلة، فقد سبق وأن اندلعت حرائق ووقعت حوادث شبيهة لنفس الخطوط.

 ويوجد مركز التموين داخل مطار الجزائر العاصمة على بعد 1000 متر من ساحة ركن الطائرات، و يعمل بشكل أساسي في مجال تموين الطائرات، بالإضافة إلى خدمات اخرى.

 وحسب رواية النظام “الجزائري”، فقد تسبب حادث تقني في انحراف طائرة للجوية الجزائرية عند محاولة هبوطها بالمدرج قادمة من بشار و تمتلك الجزائر أسطولا من الطائرات المهترئة حيث سجلت عدة حوادث في السنوات الأخيرة نتيجة لتجاهل النظام الجزائري لتحديث الأسطول، علما أن الخطوط الجزائرية شركة فاشلة لا تحظى باي حضور عالمي و لا تتوفر فيها المعايير الدولية للطيران.

و أصبحت الخطوط الجزائرية  مشبوهة بسبب تورط موظفيها في نقل شحنات من المخدرات الصلبة وأنشطة الإتجار في البشر  لصالح كبار جنرالات الجيش الجزائري.

شارك المقال
  • تم النسخ
تعليقات ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)