عودة الحوار بين فرنسا و الجزائر عبر اتصال هاتفي.

أجرت وزيرة الخارجية الفرنسية كاترين كلون يوم الاثنين محادثات مع نظيرها الجزائري رمطان العمامرة ،

المحادثات الأولى لرئيسة الدبلوماسية الفرنسية مع مسؤول جزائري في أعقاب الأزمة الدبلوماسية بين البلدين ،

بعد أن استدعت الجزائر سفيرها في باريس شهر أكتوبر من السنة الماضية ،احتجاجا على تصريحات الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون حول تاريخ الاستعمار الفرنسي في الجزائر .

شارك المقال
  • تم النسخ
تعليقات ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)