وفد من مجلس الشيوخ الفرنسي يشيد بجهود المغرب في الأقاليم الجنوبية اما الحبيب المالكي

وفد من مجلس الشيوخ الفرنسي يشيد بجهود المغرب في الأقاليم الجنوبية اما الحبيب المالكي

 

أفاد بلاغ صادر عن مجلس النواب بعد لقاء مجموعة الصداقة البرلمانية المغربية الفرنسية برئاسة السيد الحبيب المالكي يوم السبت أن اللقاء يأتي لتعزيز الروابط التاريخية القوية التي تجمع المغرب بفرنسا، مشيرا إلى التضحيات الكبيرة للجنود المغاربة ومساهمتهم المتميزة في معركة تحرير فرنسا خلال الحرب العالمية الثانية، موضحا أن العلاقات بين البلدين تشمل الجوانب الإنسانية والحضارية والاقتصادية والسياسية وغيرها.

واستعرض السيد المالكي بهذه المناسبة أمام الوفد الفرنسي الذي يراسه رئيس مجلس الشيوخ الفرنسي فانسان دولاهاي ،استعرض الإصلاحات و الأوراش الكبرى التي تعرفها المملكة تحت القيادة الحكيمة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، والتنمية الشاملة التي تشهدها مختلف الجهات والأقاليم بما فيها المناطق الجنوبية للمملكة، وتوجه المملكة نحو توطيد التعاون جنوب-جنوب خاصة مع بلدان القارة الإفريقية، ومساهمة المغرب في إرساء السلم والاستقرار في حوض المتوسط وإفريقيا.

بالمقابل، أكد المسؤول الفرنسي، أن المغرب يعتبر “شريكا بالغ الأهمية لفرنسا في إفريقيا والمنطقة المغاربية”، مشيدا بالتقدم الحاصل بالمناطق الجنوبية للمملكة ومدينة الداخلة على وجه الخصوص، كما أبرز أن المغرب يعتبر بوابة نحو إفريقيا، داعيا إلى الارتقاء بالعلاقات الثنائية بما يفتح آفاق جديدة للتعاون وبما يخدم مصالح البلدين.

كما أشاد وفد مجلس الشيوخ الفرنسي، بريادة المملكة في مجال الطاقات المتجددة، وفي مواجهة الآثار السلبية للتغيرات المناخية، ودورها في تعزيز السلم والاستقرار ومحاربة الإرهاب.

 

شارك المقال
  • تم النسخ